البرنس حماده عزو
الَّذِينَ قَالَ لَهُمُ النَّاسُ إِنَّ النَّاسَ قَدْ جَمَعُواْ لَكُمْ فَاخْشَوْهُمْ فَزَادَهُمْ إِيمَاناً وَقَالُواْ حَسْبُنَا اللّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ (173) فَانقَلَبُواْ بِنِعْمَةٍ مِّنَ اللّهِ وَفَضْلٍ لَّمْ يَمْسَسْهُمْ سُوءٌ وَاتَّبَعُواْ رِضْوَانَ اللّهِ وَاللّهُ ذُو فَضْلٍ عَظِيمٍ

البرنس حماده عزو

اسلامى * افلام * اغنى * برامج * قصائد * العاب * شات *
 
البوابةالرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

إرسال مساهمة في موضوع
شاطر | 
 

 تحميل كتاب ” في ظلال القرآن ” pdf

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
برنس الليالى

avatar

الحمل عدد المساهمات : 198
نقاط : 597
السٌّمعَة : 1
تاريخ الميلاد : 10/04/1986
تاريخ التسجيل : 22/06/2015
العمر : 31
الموقع الموقع : http://mada.ahlamountada.com
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : اوبشن
المزاج المزاج : عالى

مُساهمةموضوع: تحميل كتاب ” في ظلال القرآن ” pdf   السبت يوليو 25, 2015 6:41 pm


اسم الكتاب  :    في ظلال القرآن

اسم المؤلف :    الشهيد بإذن الله / سيد قطب
نبذة عن  الكتاب :    تبدأ التقدمة هناك بين جدران القصر يسير الاستاذ سيد قطب مسرعا قاصداً القصر الجمهوري على خلفية استدعاء عاجل من صديقه / عبد الناصر لم يعرف بعد سببه وما ان قابله اذ يلاح السبب له حين بدأ يستجوبه عن مقال امتدح فيه جماعة الاخوان المسلمين فيكلمه بهدوء يغطي تهديده ويبادره بسؤال يخيف به الاستاذ سيد فيقول ” بلغني ياسيد أنك تبع الاخوان فما تقول ؟؟؟ ”
يجد الاستاذ سيد قطب لأول مره نفسه في موضع لم يجربه من قبل – وربما سيعتاد عليه لاحقا وهذا الوضع هو التخويف من الفكر وعليه ان يختار بين حرية أفكاره وبين أمنه من بطش السلطان فيرد بعزة المؤمن الذي فهم جيداً معنى قول الله : ” وفي السماء رزقكم وما توعدون ” فيقول ” من النهارده اعتبرني منهم ” ويغادر مجلس عبد الناصر ويخرج من باب القصر الذي كان أحد مقربيه بل وكان وزيراً فيه ليفتح على نفسه باب حياة الزنزانة تلك الحياة التي لم تنتهي بسيد الا على حبل المشنقة بعد أن رفض أن يمدح عبد الناصر ليلة إعدامه مقابل الإفراج عنه وعودته للوزارة بل أجاب رسول عبد الناصر فقال ” إن الإصبع الذي يشهد لله بالوحدانيه تسع مرات في اليوم والليلة على الأقل يأبى إلا أن يقول للظالم أنت ظالم وكتبها للجنرال الذي أرسله عبد الناصر على ورقته التي قدمها له أنت ظالم ”
لم تكن شخصية كهذه لتقعد تلك السنوات بين جدران الزنزانه الا وقد تركت علامة أبعد من حياة شانقه ليثبت للعالم أن عمره كان أطول من عمر جلاده وحياته كانت أطول من حياة قاتله ……
فكان ما تركه من موروث يجسد فكره ويبرز شخصيته ويعلي قيمه هو الكتاب فألف عدة كتب في تلك الوريقات التي كانت رفيقته الوحيده في السجن فألف الكثير من الكتب وعلى رأسها الكتاب الذي بين أيدينا ” في ظلال القرآن ”  يعتبر هذا الكتاب من أكثر الكتب التي يدور حولها جدل كثير وذلك لموافقة الحركات العامله على الساحه لما ارتضاه الكاتب وبدأ التنظير له من نظريات تقوم على محاكاة لمجتمع النبي – عليه الصلاة والسلام – في مكة في أول الدعوة ومن ذلك اعتماد فئة منظمة تبدأ في إعداد نفسها لتغيير المجتمع الجاهلي في تصرفاته ونفسيته بل وفي كثير من معتقداته أيضاً ومن هذا النعت اختلف النقاد في فكر الاستاذ سيد قطب فاتهمه البعض بالتكفيري بينما رد عنه الكثيرون هذه التهمه فمجرد الوصف بالجاهليه لا تعني التكفير ويبقى فكر الاستاذ سيد قطب هو منهل لكافة الجماعات المنظمة العاملة على الساحه التي لها تطلع وشمول سياسي لا سيما الاخوان المسلمون والجهاديون على مشاربهم والجماعة الإسلامية في  شرق آسيا وغيرها …..
لذا قررت أن أضع بين يدي القارئ أصل هذا الفكر الذي كتبه الأستاذ سيد قطب
كما سأحاول عرض الكتب التي تناقش هذا السفر العظيم الذي تركه سيد قطب جراء خواطره هو وقلمه وأوراقه وجدران الزنزانة ….
أترككم مع الكتاب الآن ..

للتحميل برابط واحد :

حمل الكتاب من هنـــــــــــــــا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
تحميل كتاب ” في ظلال القرآن ” pdf
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
البرنس حماده عزو :: حماده عزو :: اسلامى-
إرسال مساهمة في موضوعانتقل الى: